لا يا شيخ لم تكن الشيخة باليد

Posted: October 21, 2010 in Politics

من العجيب و الغريب ان يقول الشيخ فيصل المالك “سفير الكويت بالاردن” في احد الدواوين بأن من قام بالفعل المخالف للقانون و تطاول بقوة اليد و السلاح قد كرس عمل رجولي وبطوله و يقول ماحصل حصل لا احد نادم على شئ  و كلنا فخورين بما اقدمنا عليه ! المضحك المبكي انه يقول نحن هنا في الكويت ولسنا في حي الطرب! أين ينتهك القانون و يؤخذ الحق باليد؟  في حي الطرب ام في بلد يفترض ان يحكمه القانون؟

في اول تصريح له قال الديوان الاميري طلب مني التدخل للتهدئة , اي تهدئه التي تضحك على الناس بها؟؟ تريدنا ان نصدق ما نراه في الفيديو ام ما نسمعه من تصاريح؟؟  عندما قبض على خالد الطاحوس كان لمجرد كلام  تفوه به ولم يقوم بفعل و لكنا نتفق انه قبض عليه تحت ذريعة القانون , لكن تحت اي قانون الفعل الذي قمت به ولم تستنكره حتى ! هل الرجل الذي لا يعترف بالقانون ويشجع على كسره يفترض ان يكون سفير للدولة و يمثلها في المحافل الخارجية؟  انا اعلم انه تم الاساءة له و الى عائلة المالك و لكن الا يفترض ان تذهب الى القضاء؟ و لا انتم شريحة لا تحتاجون القضاء لأنكم الوحيدين  من الذين لديهم ايادي و يأخذون حقهم عن طريقها ؟؟

اين انت يا مسلم البراك واخصك بالاسم لأنك استنكرت و استكثرت على رئيس مجلس الوزراء ذهابه الى القضاء!! لماذا الى الان لم تصرح و لم تستنكر؟ هل لأن خصمك “سكوب” من تعرض الى الاذى تناسيت الدستور و القانون؟؟  اين انت يا أحمد السعدون ! بس ذابحك الخرافي و صفقة زين و تفكر شلون تفركشها عليه؟ ولا للحين ما تدري شنو صار و نايم صارلك ثلاثة ايام ؟ انا لم اتكلم عن بقية النواب و تكلمت عن التكتل الشعبي لأنهم من يتكلمون و يدافعون عن الدستور متى ارادو ويسكتون ويغضون البصر اذا ارادو ذلك!  ناهيك عن اعضاء التنمية و الاصلاح الذين فقدو العدل و الصلاح يا من تتغنون بالاسلام هل ترويع اخيك المسلم جائز ؟؟ ولا اذا كان المسلم هو خصمكم يجوز ترويعه؟؟ بسكم تلاعب بعقول الناس ترفعون اصواتكم متى اردتم  و في الحالات التي تتناسب مع مصالحكم تختفي اصواتكم

الحقيقة المره هي ان الحكومة شريكة بما يحدث فهي لم تقوم بشكل جدي بواجبها اتجاه المعتدين و تطالب الان بتقنين الحريات تحت ذريعة ما حدث من قناة سكوب و ما قاله طلال السعيد فقد فرحت الحكومه بما حدث و بما قام به فيصل  المالك وذلك لأنها وجدت سبب لتخفض به اكثر و اكثر من سقف الحرية  والدليل على ذلك ما نشر في جريدة القبس في تاريخ   20/10/2010 من قبل مصدر من مصادر مجلس الوزراء عما إذا كان هناك توجه حكومي لإقرار التعديلات على قانوني المرئي والمسموع بشكل سريع، قال المصدر «يفترض ذلك، لأن بعض وسائل الإعلام تجاوزت الخطوط، وتتطرق الى قضايا لا تهدف إلى المصلحة العامة، بقدر إثارة الفتن».  بالمقابل اعجبني مقال عبداللطيف الدعيج الذي قال به

” ما ان تحدث ازمة الا وانبرى المتخلفون والمتشددون لاستهداف حرية التعبير ووضعها موضع الاتهام. وطبعا الحل الفوري والجاهز لدى قوى التخلف لمواجهة الازمات، هو مزيد من المنع ومزيد من القوانين المقيدة للحريات. ألم يسأل هؤلاء السادة انفسهم مَنْ فجّر القضية، القول اي التعبير، ام ردة الفعل والفعل المادي؟!. ان الحادثة ليست في «تقول» طلال السعيد على عائلة المالك بل في قيام البعض منهم بالاعتداء المادي على مبنى القناة ومن فيه.

لسنا في مجال الحكم على احد، لكن ما كان في الامكان ان تكون لدينا قضية او ازمة لو ان المعنيين بــ«تقول» او تعبير السيد طلال السعيد احترموا حرية الرأي، بدون احكام وردوا عليه بمثل ما تقول به او صححوا معلوماته”وانا ازيد على ما قاله الاخ عبداللطيف او ليكن ملاذكم هو القضاء  وفي نهاية مقاله يقول الدعيج ” لا تعدلوا القوانين ولا تتشددوا فيها.. دربوا انفسكم على احترام الرأي الآخر وعلى الرد والايضاح. وانا اكررها مرة اخرى.. تدعون ان «القافلة تمشي والكلاب تنبح»، وتنشدون «اذا أتتك مذمتي من ناقص فهي الشهادة لي بأني كامل»، وتذكرون أن «الاناء بما فيه ينضح».. لكن ما ان يحدث شيء حتى تعدون المشانق لتعليق مبادئ الحرية، تعدون العدد لإعدام وسائل التعبير.”  انتهى الاقتباس

مرزوق الغانم قالها في السابق ولكن الكثير لم يستوعب ما قاله هو و صالح الملا عندما قالو المسألة ليست مسألة رياضة!! ولكنها مسألة من لا يريد احترام القانون و يريد ان يتخذ منهج القوه بدلا منه

حتى لو اختلف من اختلف معهم بالتوجه و لكن تخيل ان يغيب القانون اكثر مما هو غائب ويحل محله سياسة الايدي و التشابك واذا حصل هذا الكلام سوف تهان  الاقلية وحتى الاكثرية المسالمه ويسود مبدأ القوة و فرد العضلات فيقتل العدل و ينهار ما يسمى بالمساواة

كلمة اخيره اردت ان اوجهها للشيخ فيصل المالك الصباح و ان لم تصل اليه  ” قامت  الشيخة  وأصبحتم شيوخ على اساس الاحترام المتبادل و العدل و المساواة ولم تكن على اساس فرد العضلات و مد اليد على من يختلف معكم في الاراء” اذا اخطأ احد في حقكم لديكم القضاء هل ترضى بشريعة الغاب لو لم تكن شيخا؟

كلمة حق تقال للدكتورة وفاء المالك الصباح على مقالها التوضيحي الذي نشر في جريدة الوطن للرد على كلام طلال السعيد احسنتي يا دكتوره  فقد عالجتي الموضوع بالحوار و الرد و مقارعة الحجة بالحجة دون استخدام القوة , اين هم من يقولون ان النساء لا يستطيعون ان يكونوا حكماء؟ انظرو كيف فاقو بحكمتهم و تعقلهم الكثير من الرجال

في الختام اريد ان انبه انني لست مع طرف ضد الاخر ولكني مع رفع الظلم و المزيد من الحريات

 

 

Advertisements
Comments
  1. msha3erha says:

    دامك كتبت بالعربي خلني اسالك هم بالعربي… شصاير في الديرة؟!!!!!! ياخوي قمت اخاف اكثر و اكثر على ديرتنا و احس الامور تتأزم! شسالفة!! لي متى!! نبي حرية ايه بس هم نبي قوانين .. نبي احترام للدستور قبل احترام الشخصيات…

    الله يستر
    !

  2. ba6alah says:

    اذا لم تحترم القوانين فلا فائدة من وجودها

    هذا رايي بختصار

    :/

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s